مسيرة مؤيدة لفلسطين تصل إلى مبنى البرلمان في كانبرا بعد فشل اقتراح الخضر





مسيرة مؤيدة لفلسطين تصل إلى مبنى البرلمان بعد فشل اقتراح الخضر
7/02/2024
سيدني - الميدل ايست تايمز الدولية: تدفقت حافلات محملة بالمؤيدين للفلسطينيين إلى مبنى البرلمان، مطالبين الحكومة الفيدرالية بإدانة إسرائيل وإعادة التمويل لوكالة الأمم المتحدة المسؤولة عن المساعدات في غزة.
وشارك المتظاهرون، الذين جاءوا من جميع أنحاء البلاد، في حفل تدخين خارج سفارة خيمة السكان الأصليين مع السيناتور الفيكتورية ليديا ثورب، قبل أن يعودوا إلى مبنى البرلمان وهم يرددون هتافات حاشدة.
جوقات “عيب يا ألبو عيب؛ "العار، بيني، العار"، في إشارة إلى رئيس الوزراء أنتوني ألبانيز ووزيرة الخارجية بيني وونغ، و"أيها الألباني لا يمكنك الاختباء؛ لا يمكنك الاختباء". نحن نتهمك بالإبادة الجماعية”.
وكُتب على إحدى اللافتات "التصويت للألبانيين هو تصويت لبايدن ورفاقه"، بينما تمت دعوة المشاركين إلى طلاء أيديهم باللون الأحمر ووضع بصمة أيديهم على لافتة كتب عليها: "دماء على أيديكم ألبو".
ومن بين الحشد، كان هناك شخص يرتدي زي شخصية الأطفال المشهورة بلوي، مع وضع الأعلام الفلسطينية على أذنيه.