صفقة شعير وطحين مسروق في مرفأ طرابلس





صفقة شعير وطحين مسروق في مرفأ طرابلس

الخميس ٢٨ تموز ٢٠٢٢

أعلن وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة تصريف الأعمال أمين سلام، اليوم الخميس، عن أنّ "المديرية العامة للجمارك تتابع مع وزارة الزراعة قضية السفينة السوريّة المشمولة بالعقوبات والراسية في مرفأ طرابلس محمّلةً شعيراً وطحيناً أوكرانيّاً مسروقين".

وفي وقت سابق أبلغ السفير الأوكراني لدى لبنان، ايهور اوستاش، رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ في اجتماع اليوم، بأن "واردات ​الحبوب​ الأوكرانية التي سرقتها روسيا​ قد تضر بالعلاقات الثنائية".

وكانت سفارة كييف في بيروت أعلنت لوكالة "رويترز" أن سفينة سورية تحمل سلعاً مسروقة من أوكرانيا رست في لبنان.

واضافت: "السفينة مشمولة بالعقوبات وراسية في ميناء طرابلس اللبناني وتحمل "شعيرا وطحينا أوكرانيا مسروقين".

وفي وقت لاحق, أفاد مسؤول جمارك لبناني لـ"رويترز": الجمارك لم تُفرغ سفينة سورية في ميناء طرابلس بسبب الاشتباه في حمولة مسروقة.