وزير الخارجية الكويتي في مؤتمره الصحفي: تأكيد عمق العلاقات التاريخية بين الكويت والجزائر





مبعوث سمو الأمير الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وزير الخارجية الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح متحدثا خلال المؤتمر الصحفي

مبعوث سمو أمير الكويت وزير الخارجية الكويتي يؤكد عمق العلاقات الأخوية التاريخية بين الكويت والجزائر والحرص على تعزيزها وتوطيدها

30/09/2021

الجزائر - أكد مبعوث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح عمق العلاقات الأخوية التاريخية التي تربط دولة الكويت وجمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية وحرص البلدين على تعزيزها وتوطيدها.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده الشيخ أحمد الناصر مع وزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة اليوم الخميس بمناسبة زيارته الرسمية التي يقوم بها إلى الجزائر.

وعبر مبعوث سمو الأمير عن بالغ سعادته لزيارته الثانية إلى جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية الشقيقة في ظرف ما يقارب الخمسة أشهر بعد زيارته الناجحة الأخيرة في 5 مايو 2021 وأعرب عن شكره للشقيقة الجزائر حسن الاستقبال وكرم الضيافة.

وقال "لقد تشرفت قبل قليل بنقل الرسالة الخطية من سيدي حضرة صاحب السمو أمير دولة الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه إلى فخامة الرئيس عبدالمجيد تبون رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الشقيقة وتحيات سموه وتمنياته للجزائر وشعبها الكريم بدوام الأمن والتقدم والازدهار بحضور أخي معالي رمطان لعمامرة وزير خارجية الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية وقد تضمنت رسالة سيدي سمو الأمير حفظه الله ورعاه أواصر العلاقات الأخوية التاريخية التي تربط البلدين الشقيقين وأطر تعزيزها وتوطيدها".

ونقل الشيخ أحمد الناصر تعازي سمو الأمير وحكومة وشعب الكويت بوفاة -المغفور لهما بإذن الله تعالى- الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقه والرئيس السابق عبدالقادر بن صالح مستذكرا مآثرهما ومناقبهما وحرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية الكويتية - الجزائرية ودورهما البناء في دعم مسيرة العمل العربي المشترك.

كما نقل للرئيس الجزائري تعازي دولة الكويت حكومة وشعبا إلى حكومة وشعب الجزائر الشقيق بضحايا حرائق الغابات والتمنيات بالشفاء العاجل لجميع المصابين.

وأفاد الشيخ أحمد الناصر بأنه تم خلال اللقاء مع الرئيس الجزائري التطرق إلى ما وصلت إليه العلاقات التاريخية المتينة الكويتية - الجزائرية من تطور في كافة المجالات وعلى مختلف الأصعدة.

وأشار إلى أنه تم كذلك مناقشة تطورات الأوضاع في المنطقة وآخر المستجدات الإقليمية والدولية مشيرا إلى أن الكويت بصفتها رئيسا للدورة ال(156) لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري للستة أشهر القادمة تسعى إلى تعزيز وتوطيد التوافق والتضامن العربي دعما لمسيرة العمل العربي المشترك وتلبية لتطلعات وآمال الشعوب العربية.

وجدد في نهاية المؤتمر تعبيره عن بالغ سعادته لتواجده في الجزائر وعن عميق شكره لحسن الاستضافة والوفادة.