محسن البلوشي: الزائر لجناح السلطنة سيُشاهد إنجازات المؤسسات العُمانية تجسيدا لرؤية عُمان ٢٠٤٠

افتتاح جناح سلطنة عمان في إكسبو 2020 دبي بحضور عدد من المسؤولين ورؤساء الأجنحة




افتتاح جناح سلطنة عمان في إكسبو 2020 دبي بحضور عدد من المسؤولين ورؤساء الأجنحة

01 أكتوبر 2021

التركيز على المحتوى وإبراز الإنجازات

« السياحي» أحد القطاعات الرئيسية المعتمد عليها لتحقيق مكاسب من خلال مشاركة السلطنة

محسن البلوشي: الزائر لجناح السلطنة سيُشاهد إنجازات المؤسسات العُمانية تجسيدا لرؤية عُمان ٢٠٤٠

دبي - العُمانية: افتُتِح مساء الجمعة جناح سلطنة عُمان في إكسبو ٢٠٢٠ دبي، تحت رعاية سعادة محسن بن خميس البلوشي المستشار بوزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار والمفوض العام للسلطنة في الإكسبو، بحضور سعادة الدكتور السيد أحمد بن هلال البوسعيدي سفير السلطنة المعتمد لدى دولة الإمارات العربية المتحدة وسعادة الشيخ سالم بن مسلم الكثيري رئيس مكتب السلطنة التجاري في إمارة دبي وسعادة المهندس رضا بن جمعة آل صالح رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عُمان وعدد من المسؤولين العُمانيين ورؤساء الأجنحة الخليجية المشاركة بالإكسبو.

وقال سعادة محسن بن خميس البلوشي إنّ جناح سلطنة عُمان بإكسبو ٢٠٢٠ دبي يُعدّ متميّزًا من حيث التصميم والمحتوى؛ كونه مستوحى من أيقونة معيّنة هي شجرة اللبان التي تمثّل قصة الجناح وهي متميّزة على مستوى المنطقة، وقصة اللبان تاريخيًا مرتبطة بالعنوان الرئيسي والعناوين الفرعية وتجسّد مضامين الموضوع الرئيسي والمحاور الفرعية لعنوان إكسبو ٢٠٢٠ دبي «تواصل العقول وصنع المستقبل».

وأكّد سعادته أنّ السلطنة قد التزمت من خلال الجناح التزامًا دقيقًا بالمحددات التي حدّدتها اللجنة المنظّمة لإكسبو٢٠٢٠ دبي، وهي تحرص دائمًا في مشاركاتها بالتركيز على المحتوى الذي يتحدّث عن إنجازات السلطنة في مختلف المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية والعلمية.

وأشار سعادته إلى أنّ الزائر لجناح سلطنة عُمان سوف يشاهد محتوى ثريًا من إنجازات المؤسسات العُمانية المختلفة وتجسيد رؤية عُمان ٢٠٤٠ وإطلاعه على ما تتضمّنه أروقة وأقسام الجناح من نماذج لأعمال متميّزة ومبادرات عُمانية شابة مختلفة تُبرز ارتباط الإنسان العُماني بتاريخه وهويته وتجسيدا للمحاور المحددة من قِبل اللجان المنظمة للإكسبو.

وقال سعادة المستشار بوزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار والمفوض العام للسلطنة في الإكسبو إنّه لأول مرة يأتي هذا الحدث إلى منطقة الشرق الأوسط ودولة مجاورة مما يُعد أحد

أسباب الزخم والتنوّع في مشاركة السلطنة؛ إذ سعى القائمون على الجناح لأنْ تكون المشاركة متميّزة مع التركيز بشكل دقيق على تحقيق مكاسب اقتصادية متنوّعة من خلال الفعاليات التي ستُنظَّم على مدى ستة أشهر والتي تمّت بالتنسيق مع الجهات المختلفة.

وأضاف سعادته أنّ التحضير المبكّر للمشاركة والذي بدأ منذ عام ٢٠١٦، ساعد في إضفاء مزيدٍ من التجديد في الأعمال وتنوّع الفعاليات والمبادرات، مُشيرًا إلى أنّ هناك مبادرات عُمانية طُرِحت مؤخرًا وهي تأخذ بُعدًا محليًا وإقليميًا ودوليًا في حال تنفيذها ومرتبطة بنهج السلطنة بالانفتاح على العالم والتواصل مع الشعوب. وحول فكرة استقطاب زوّار الإكسبو لزيارة السلطنة أوضح سعادة محسن بن خميس البلوشي أنّه أثناء التحضير الأولي للمشاركة تمّ التوجيه من قِبل اللجنة الرئيسية لتحقيق المكاسب الاقتصادية خلال فترة إقامة إكسبو ٢٠٢٠ دبي، لاسيما عبر القطاع السياحي الذي يُعدّ أحد القطاعات الرئيسية التي يُمكن التعويل عليها في تحقيق تلك المكاسب، مُشيرًا إلى أنّ هناك برنامجًا سياحيًا في هذا الخصوص أُطلِق بالتنسيق مع الجهات المعنية بوزارة التراث والسياحة وشرطة عُمان السلطانية وشركات النقل الوطنية، يتمثّل في تنظيم زيارات إلى دبي ثم إلى السلطنة.

وأكّد سعادته أنّ المؤشرات واعدة في أن يُحقق هذا البرنامج المكاسب الاقتصادية المرجوة سواء على المستويات: الفوري والمتوسط وطويل المدى، إلى جانب جذب الاستثمارات التي ستتحقق من جراء الفعاليات التي ستُنظّم من قِبل وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار والمدن الصناعية والمناطق الاقتصادية والحرة.

وتبلغ مساحة جناح سلطنة عُمان ٢٢٠٠ متر مربع وهو مكوَّن من طابق أرضي بالإضافة إلى طابقين، وقُسِّم إلى خمسة أقسام تُحاكي في محتواها قصة دورة حياة اللبان عبر أقسامه الخمسة، انطلاقًا من محاور الموضوعات الفرعية الثلاثة لإكسبو 2020 دبي وهي: الاستدامة والفرص والتنقل، كما تمّ تصميم وتصنيع وتنفيذ الأجهزة والمعدات والتقنيات التكنولوجية التي سوف تُستخدم في سرد واستعراض محتوى قصة الجناح في المعرض من قِبل كفاءات شابة عُمانية من خلال شركة مصنع الابتكار. وسيحتضن الجناح على مدى ستة أشهر مجموعة من الفعاليات والمشاركات العُمانية كالندوات العلمية والفنية والثقافية والاقتصادية تُقدَّم من خلالها مجموعة من أوراق العمل في مختلف الموضوعات، إضافة إلى أسابيع محددة متخصصة بمجالات عدة؛ بهدف تعظيم المكاسب الاقتصادية مثل معرض المنتجات العُمانية ومعرض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وأسبوع الاستثمار العُماني الذي سيتم من خلاله استعراض الفُرص الاستثمارية الواعدة بالسلطنة بمشاركة الجهات المعنية، إلى جانب رحلة سفينة شباب عُمان التي ستنطلق في السابع من شهر نوفمبر المقبل.







 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
حقوق الطبع 2007 - تيميس.كوم الشرق الاوسط