إسقاط مروحية عسكرية تركية بشمال سوريا





إسقاط مروحية عسكرية تركية بشمال سوريا

10 فبراير/ شباط 2018

أسقطت مروحية عسكرية تركية في منطقة عفرين بشمال سوريا، حيث تشن القوات التركية عمليات عسكرية ضد مقاتلين أكراد بمساندة قوات "الجيش السوري الحر" المعارضة.

وقُتل عسكريان تركيان على الأقل في تحطم الطائرة.

ولم يتضح على الفور إن كانت الطائرة مخصصة للنقل أم أنها مروحية هجومية.

وأعلن مسلحو "وحدات حماية الشعب" الأكراد المسؤولية عن إسقاط المروحية العسكرية، شمال عفرين.

ونقل موقع كردي عن بروسك حسكة المتحدث باسم الوحدات قوله إن تحطم الطائرة أسفر عن مقتل 16 عسكريا تركياً.

وتعهد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بأن منأسقطوا الطائرة "سيدفعون ثمنا باهظا".

وأضاف مخاطبا أنصار حزب العدالة والتنمية الحاكم في مدينة إسطنبول "أسقطت إحدى مروحياتنا. هذه الأشياء ستقع إذ نحن في حرب. قد نفقد مروحية لكنهم سيدفعون ثمنا لذلك".

وهذا أول تأكيد رسمي لتدمير مروحية عسكرية تركية في سوريا.

وفي الشهر الماضي، أطلقت تركيا عملية عسكرية، سمّتها "غصن الزيتون"، بمنطقة عفرين التي يسيطر عليها مقاتلون أكراد سوريون تعتبرهم إرهابيين.

وترى أنقرة أنهم امتداد لحزب العمال الكردستاني الذي تصنفه تركيا منظمة "إرهابية".