سلامة: لست خائفاً على الليرة... و"ليش هالكمّ من الاعلام الدولي على لبنان"





سلامة: لست خائفاً على الليرة... و"ليش هالكمّ من الاعلام الدولي على لبنان"

03 كانون الثاني 2019

لبنان- اكّد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة انّه "يقوم بكل ما يلزم من اجل الحفاظ على القدرة الشرائية للبنانيين وعلى سلامة الليرة اللبنانية".

واشار في حديث لقناة الـ"ام تي في" انّ علاقته برئيس الجمهورية العماد ميشال عون ممتازة، وقال: "العلاقة مع الرئيس عون فيها الكثير من الاحترام وهي في اطار جو "عمل" ونحن نقوم بالاجتماعات بشكل علني".

واضاف: "كل شهر او شهر ونص ازور فخامة الرئيس لاطلاعه على كل ما يحصل ولا زيارات مخفية كما يشاع من وقت لاخر في الاعلام"، لافتاً إلى أنه "لم توضع شروط عليّ لاعادة تسميتي في الحاكمية وانا اجزم هذا الموضوع".

وقال سلامة: "التجديد لي في الحاكمية هو تحدي شخصي وانا مؤتمن على وضع الليرة وعلى القدرة الشرائية للناس ".

وتوّجه سلامة إلى المواطنين بالقول: "اذا شعر اي مواطن بغبن في موضوع علاقته مع المصارف اللبنانية يمكنه اللجوء الى جمعية المصارف اللبنانية او مكتب الشكاوى في هذا السياق".

وطمأن اللبنانيين قائلاً: "أنا لست خائفاً على الليرة اللبنانية او الوضع النقدي في لبنان"، معتبراً أنّ "الحكومة تفعّل الوضع الاقتصادي في لبنان".

وكشف سلامة: "صرفنا 24 مليار دولار في الفترة الاخيرة في لبنان مقابل 5 مليار مدخول في لبنان، والمصارف لم تحقق ارباحاً كبيرة من الهندسات المالية عام 2016"، وقال: "هدفنا لم يكن ارباحهم الاموال بل قلب التركيبة المالية للمصارف لكي توجه متطلبات مؤتمر بازل 3".

وتساءل: "ليش هالكمّ من الاعلام الدولي على لبنان في وقت ان وضع لبنان ليس مؤثراً على الاقتصاد العالمي؟"، معتبراً أنّ "اسرائيل او غيرها قد تكون وراء الاشاعات والكلام المتواصل على الوضع الاقتصادي في لبنان".