كيف غيّرت أحداث 9/11 وجه العالم؟





كيف غيّرت أحداث 9/11 وجه العالم؟

استيقظ العالم في مثل هذا اليوم قبل 17 عاماً على مشاهد على شاشة التلفزيون كانت أشبه بفيلم سينمائي إذ وثقت اصطدام طائرتين مدنيتين ببرجي مركز التجارة العالمي في نيويورك فكيف تغير العالم بعد هذا التاريخ؟

بعد أيام معدودة من الهجوم على برجي مركز التجارة العالمي وسقوط طائرة في مركز وزارة الدفاع (البنتاغون) أعلن تنظيم القاعدة مسؤوليته عن الهجمات، ومنذ ذلك الوقت لا تزال تداعيات هذا الهجوم واضحة في العالم حيث اشتعلت الحروب في منطقة الشرق الأوسط ومصطلحات جديدة كالحرب غلى الإرهاب والتطرف الديني والاسلاموفوبيا باتت متداولة بكثرة.

وقال خبير الارهاب ضافر الشمري في حديث لراديو SBS عربي 24 ان التبعات الأسوأ لهذه الهجمات تمثلت بالتوجه نحو اليمين في التفكير الجمعي العالمي، وذلك يظهر جلياً في تمكن اليمين المتطرف من الوصول الى السلطة في دول عدة  فضلاً عن قيام الصراعات والنزاعات على أسس تطرف ديني أو تم زج العامل الديني فيها بشكل أو بآخر.

وأضاف الشمري أنه هنالك مفهومين للأمن القومي: مفهوم الدفاع أمام التهديدات العسكرية التقليدية مقابل المفهوم الجديد الذي يتمثل بتعزيز المنظومة الدفاعية للتصدي للإرهاب الالكتروني واسلحة الدمار الشامل. وأكمل حديثه قائلاً أن مفهوم الأمن القومي في دول العالم يقتصر على حماية نظام الحكم لتأمين بقائه وتمكينه من السيطرة على المرافق الحيوية.