عملية طعن تُسفر عن قتيل وجريح بحالة حرجة

طعن المطور العقاري البير متلج في ورشة بناء بسيدني، وإصابة ابنه بجروح خطيرة




عملية طعن تُسفر عن قتيل وجريح بحالة حرجة

طعن المطور العقاري البير متلج في ورشة بناء بسيدني، وإصابة ابنه بجروح خطيرة

7/11/2019

سيدني - الميدل ايست تايمز الدولية: يجري البحث حالياً عن الرجل الذي يشتبه في قتله أحد مطوري العقارات وإصابة ابنه بجروح خطيرة في موقع للبناء داخل سيدني.

وفي التفاصيل أن المسعفين الطبيين عثروا مساء يوم الثلاثاء، حوالى الساعة الواحدة، على ألبير ميتلج (76 عاماً) مقتولاً في موقع للبناء يمتلكه في شارع آبيل بي، في سانت بيترز.

وتم نقل ابنه أنطوني، 33 عاماً، إلى مستشفى "برينس ألفريد رويال" في حالة حرجة. لكن حالته أصبحت مستقرة بعد الجراحة.

تجدر الإشارة إلى أن الأب وابنه يحظيان باحترام كبير في أوساط الجالية اللبنانية في سيدني.

وفي هذا السياق، أفيد أن الإثنين قد تعرضا للطعن من قبل مواطن روسي يبلغ من العمر 49 عاماً. وصف بأنه ذو مظهر قوقازي، طوله حوالي 180 سنتيمتراً، صاحب بنية ضخمة ورأس حلق. هرب من مكان الحادث واستقل وسيلة نقل وشوهد لآخر مرة في منطقة روكديل - حوالي 6 كيلومترات من مسرح الجريمة.

الشاب انطوني متلج

وقد أطلقت شرطة نيو ساوث ويلز عملية مطاردة ضخمة وجمعت معلومات وافية- مستخدمةً طائرات الهليكوبتر التابعة للشرطة ووحدات الكلاب وأفراد فرقة مكافحة الشغب - من جميع أنحاء الغرب الداخلي لتعقب المشتبه فيه.

امرأة حزينة وهي تتحدث إلى الشرطة في المكان

ويُذكر أن الشرطة وجدت الرجل الأكبر سنا البير متلج متوفيا عندما وصلت إلى مكان الجريمة وابنه يعاني من جروح الطعنة، فيما السكين لا يزال في ظهره.

وأوضح المفتش تشاد ديجينارز أن الرجل "قادر على القيام بعمل عنيف" وأنه "معروف" من الشرطة، لكن ليس "بشكل سلبي". مشيراً إلى أن المشتبه به "لم يكن لديه عنوان محدد" وكان ينتقل بين منازل مختلفة.

من جهتها، قالت الشرطة إن الرجال الثلاثة المتورطين يعرفون بعضهم البعض ولم يكن "هجوماً عشوائيا"، لكنها لم تقدم المزيد من التفاصيل في هذا الشأن.

كما قامت السلطات بحيازة الغرض المستخدم في الطعن من أجل التحقيق الجنائي.

(إدارة الميدل ايست تايمز) بحزن وألم تتقدم من أهل الضحية وعائلة متلج الكريمة بأحر التعازي القلبية، طالبين الى اللله عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي البير متلج في ملوكته السماوي وأن يسكنه فسيح جناته.





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
حقوق الطبع 2007 - تيميس.كوم الشرق الاوسط