وزير الخارجية الكويتي يلتقي وزير الخارجية الامريكي

السيسي لتيلرسون: على واشنطن اعادة احياء عملية السلام في المنطقة




وزير الخارجية الاميركي بدأ جولته في المنطقة بزيارة مصر ثم الكويت

السيسي لتيلرسون: على واشنطن اعادة احياء عملية السلام في المنطقة

بدأ وزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون جولة في المنطقة امس، استهلها بزيارة الى القاهرة اجرى خلالها محادثات مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، ثم انتقل الى الكويت والتقى وزير خارجيتها الشيخ صباح خالد الحمد الصباح.

وقد استقبل الرئيس السيسي تيلرسون امس، بقصر الاتحادية بحضور سامح شكري وزير الخارجية، والقائم بأعمال رئيس المخابرات العامة، للتباحث حول سبل تطوير مختلف جوانب العلاقات الثنائية بين البلدين. وتناول اللقاء الملفات الإقليمية المختلفة، ومن بينها الأوضاع في ليبيا وسوريا، حيث تم استعراض تطورات الجهود المبذولة للتوصل إلى تسويات سياسية للأزمات القائمة.

وقال السفير بسام راضي المُتحدث باسم الرئاسة المصرية، إن وزير الخارجية الأميركي، في زيارته الأولى الرسمية للقاهرة، نقل إلى الرئيس المصري تحيات الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مؤكداً على ما تمثله مصر من شريك هام للولايات المتحدة وما يجمعهما من علاقات ممتدة تحرص الولايات المتحدة على تعزيزها وتطويرها، ومؤكداً على وقوف بلاده إلى جانب مصر والتزامها بدعمها في حربها ضد الإرهاب.

وأكد السيسي على ما يربط بين البلدين من علاقات استراتيجية راسخة، مشيراً إلى أهمية الاستمرار في العمل على الارتقاء بها في مختلف المجالات بما يمكن البلدين من التصدي للتحديات المشتركة التي تواجههما.

كما أكد الرئيس المصري على موقف بلاده الواضح والثابت بشأن التوصل إلى حل عادل وشامل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني وإقامة دولته المستقلة على أساس حدود الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وأن على الولايات المتحدة باعتبارها الراعي الرئيسي لعملية السلام في الشرق الأوسط أن تعيد إحياء ودفع عملية المفاوضات من جديد وفق مقررات الشرعية الدولية.

وقد أوضح وزير الخارجية الأميركي من أن هدف الإدارة الأميركية الحالية بقيادة الرئيس ترامب هو حل القضية بشكل عادل، وأنها ستواصل جهودها لتحقيق هذا الهدف.

واستعرض الرئيس المصري الجهود التي تقوم بها مصر حالياً لمكافحة الإرهاب بشكل شامل والقضاء عليه، وذلك بالتوازي مع مساعي تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مشيرا إلى تطلع مصر لتطوير التعاون الاقتصادي بين الدولتين وزيادة الاستثمارات الأميركية في مصر.

وذكر راضي أنه تم خلال اللقاء التباحث حول سبل تطوير مختلف جوانب العلاقات الثنائية بين البلدين، كما تناول اللقاء الملفات الإقليمية المختلفة، ومن بينها الأوضاع في ليبيا وسوريا، حيث تم استعراض تطورات الجهود المبذولة للتوصل إلى تسويات سياسية للأزمات القائمة.

دعم اميركي لمصر

بدوره، جدّد الوزير الأميركي، التزام بلاده بدعم الدور المصري في محاربة الإرهاب، وتعزيز العلاقات الأمنية مع القاهرة، والتنسيق بين البلدين في القضايا الإقليمية، مؤكداً عدم وجود فجوةٍ في العلاقات بين مصر والولايات المتحدة، بل سعي لتعزيز العلاقات الثنائية في إطار الاحترام المتبادل، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لكلا البلدين.

وقال تيلرسون خلال مؤتمر صحافي عقده مع نظيره المصري، سامح شكري، بالقاهرة، امس، إن الشعب المصري عانى على مدار سنوات عديدة من هجمات تنظيم داعش وغيره من المجموعات الإرهابية، مضيفاً نحن شركاء لمصر في تعاملها مع هذه الهجمات، وندعم جهود القاهرة في محاربة الإرهاب، وفي عملياتها الجارية في سيناء.

وشدّد الوزير الأميركي على أنه لا يمكن الإفصاح عن جميع تفاصيل المساعدات العسكرية التي تقدمها بلاده للحكومة المصرية، متحدثاً عن التزام إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتعزيز الأمن والسلام في منطقة الشرق الأوسط، والتوصل إلى سلام بين إسرائيل والفلسطينيين، فضلاً عن إيجاد حلّ للأزمة السورية، التي لعبت مصر دوراً كبيراً في دعم عمليتها السياسية.

ولفت تيلرسون إلى أنه يجب التوصل إلى اتفاق حول الحدود الجغرافية للقدس بين إسرائيل والفلسطينيين، وعدم دعوة بلاده لتغيير الوضع الحالي للأماكن المقدسة.

من جهته، ثمّن شكري الدعم الذي توفره الولايات المتحدة لمصر في حربها ضد الإرهاب، والتنسيق بين الجانبين في تلك الحرب من منظور شامل، مشيراً إلى أنه بحث مع تيلرسون الأزمة في كوريا الشمالية، والتوضيح للوزير الاميركي أن علاقات مصر مع بيونغ يانغ تقتصر على التمثيل الدبلوماسي معها، داعياً إلى الحفاظ على الأمن العالمي، والتعامل مع اليابان، في إطار معالجة الأزمة في تلك المنطقة.

      Image result for ‫الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية خلال لقائه مع وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية الصديقة ريكس تيلرسون‬‎

الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية خلال لقائه مع وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية الصديقة ريكس تيلرسون

وزير الخارجية الكويتي يلتقي وزير الخارجية الامريكي

12/02/2018

الكويت - ومن مصر الى الكويت حيث التقى الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية اليوم الاثنين مع وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية الصديقة ريكس تيلرسون والذي يزور البلاد للمشاركة في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش ومؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق اللذان تستضيفهما دولة الكويت الأسبوع الجاري.

واعرب الوزير تيلرسون خلال اللقاء عن تقدير الجانب الأميركي للجهود التي يبذلها حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ودور دولة الكويت الريادي في الأزمات الإنسانية التي تشهدها المنطقة مشيدا بإقامة مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق والذي يعكس اتفاق الرؤى بين الكويت والولايات المتحدة فيما يتعلق بدعم العراق ليستعيد عافيته ولضمان المحافظة على أسس الاستقرار الأمني فيه.

واشاد الوزير الخالد بالمستوى المتقدم الذي وصلت إليه العلاقات الثنائية التاريخية بين البلدين الصديقين مؤكدا حرص دولة الكويت الدائم على تطويرها وتنويع مجالات التعاون مع الولايات المتحدة على كافة المستويات ومختلف الأصعدة بما يلبي تطلعات وطموح قيادتي وشعبي البلدين ويعزز الشراكة الاستراتيجية القائمة بين الجانبين.

من جانبه أكد وزير الخارجية الأمريكي متانة العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين مثنيا على التعاون القائم والمستمر بين الجانبين في إطار الشراكة الاستراتيجية الوثيقة بين البلدين في كافة المجالات مجددا التزام الولايات المتحدة الأمريكية بأمن وسلامة واستقرار دولة الكويت والمنطقة.

كما أثنى على استضافة دولة الكويت للاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش مشيدا بدعم الكويت للتحالف وبمساهماتها الفعالة في مكافحة هذا التنظيم الإجرامي ودحر كافة الجماعات الإرهابية وتجفيف منابع تمويلها والقضاء عليها.

وحضر اللقاء نائب وزير الخارجية السفير خالد الجارالله ومساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية السفير الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح ومساعد وزير الخارجية لشؤون المراسم السفير ضاري العجران ومساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب نائب الوزير السفير أيهم العمر.

كما حضر اللقاء كل من نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية السفير صالح اللوغاني ومساعد وزير الخارجية لشؤون الأمريكتين الوزير المفوض ريم الخالد وعدد من كبار المسؤولين في وزارة الخارجية.



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
حقوق الطبع 2007 - تيميس.كوم الشرق الاوسط