قائد الجيش الاسترالي السابق يحذر ملكولم تيرنبول من حرب "دموية بشعة" مع كيم جونغ أون




قائد الجيش الاسترالي السابق يحذر ملكولم تيرنبول من حرب "دموية بشعة" مع كيم جونغ أون

12/8/2017

سيدني- الميدل ايست تايمز الدولية: حثّ قائد الجيش السابق بيتر ليهي رئيس الوزراء الاسترالي مالكولم تيرنبول على التشاور مع البرلمان قبل الانضمام إلى الولايات المتحدة الأميركية في أي "حرب دموية" ضد كوريا الشمالية.

وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب صرّح بأن الجيش الأميركي "مجهّز ومحمّل" للرد على أي هجوم تقوم به قوات كيم جونغ أون، ولذلك أكد السيد تيرنبول أن أستراليا ستدعم الولايات المتحدة في أي مواجهة مع الدولة المعزولة.

لكن البروفسور ليهي حثّه على الامتناع عن ذلك، مشيرا إلى ضرورة إجراء الكثير من الحوار واللعب قدر الإمكان من وراء الكواليس لمنع هذا الشيء من الخروج عن السيطرة.

وأضاف في هذا السياق، أنه لا بدّ ربما من أخذ نفس عميق و... البحث قدر الإمكان في الخيارات الدبلوماسية والاقتصادية لأن فكرة الدخول في حرب خلال أيام قليلة أو أسبوع أو أكثر ستكون مروّعة."

وأوضح أن هذا الأمر لا يشمل عددا قليلا من البنادق بل عشرات الآلاف من البنادق والمدفعية المخزونة.



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
حقوق الطبع 2007 - تيميس.كوم الشرق الاوسط