أعربا عن فخرهما بتطلّعات أبناء الوطن في المجالات كافة

محمد بن راشد ومحمد بن زايد: الشباب أبطال قصة نجاح الإمارات




أعربا عن فخرهما بتطلّعات أبناء الوطن في المجالات كافة

محمد بن راشد ومحمد بن زايد: الشباب أبطال قصة نجاح الإمارات

12/08/2017

أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، عن اعتزازهما وفخرهما بالشباب وتطلّعاتهم في المجالات كافة.

وأكد سموهما - بمناسبة اليوم العالمي للشباب - أن الشباب هم المستقبل، وعليهم تقع مسؤولية أخذ زمام المبادرة لصنع مستقبلهم ومستقبل الأجيال اللاحقة، والوصول إلى الأهداف الوطنية وتحقيق آمال وطموحات الإمارات.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «الإمارات قصة نجاح أبطالها الشباب، فهم صناع القرار في القطاعين الحكومي والخاص، وبروح الشباب نحقق المراكز الأولى».

وأضاف سموه: «الشباب أمل الحاضر والمستقبل، وهم أغلى مورد للإمارات، وبناء الأوطان في بناء الشباب، ونجاحاتهم لا تقتصر على الداخل. شبابنا انتقلوا بنجاحاتهم إلى العالم».

وقال سموه: «الإمارات أصبحت نموذجاً عالمياً للشباب يُلهم العالم. حكومة الإمارات صنعت أفضل نموذج لتمكين الشباب، وعيّنا وزيرة بعمرهم تنجز مع فريقها من أجل الشباب، ومجالس شبابية في مجلس الوزراء والوزارات، والمؤسسات وحول العالم، وسياسات ومنصات حكومية ليكون صوت الشباب مسموعاً في كل مكان»، مؤكداً سموه أن «بناء الشباب أولوية، ومستقبل الإمارات أمانة في أيديهم، ومع شبابنا لا نكتفي بصنع مستقبل أفضل؛ بل أفضل مستقبل».

من جانبه قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان: «الوطن ينهض بعزم الرجال وهمة الشباب، ونحن نفخر بعطاء أبناء الإمارات، وإنجازات شبابها في كل المجالات».

وأضاف سموه: «نحن على يقين أن شباب الإمارات المتمسّك بهويته وقيمه، والواثق بقدراته سيسطّر بعون الله قصص نجاح مُلهمة في مسيرة الوطن».

وقال سموه: «قصة نجاح الإمارات هي في تمكين الشباب ليساهموا في بناء وطنهم، وفاء لآبائنا وأجدادنا الذين غرسوا فينا قيم البذل والعطاء».

ودعا صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان «شبابنا إلى مضاعفة الجهد، فعلى أكتافهم أمانة وطنية هم جديرون بأدائها، ونحن على ثقة بقدرتهم على المحافظة على راية الوطن عالية».(وام)



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
حقوق الطبع 2007 - تيميس.كوم الشرق الاوسط