الفيضانات المفاجئة تستدعي تدخل قوات الإنقاذ على الساحل الشمالي في نيو ساوث ويلز




الفيضانات المفاجئة تستدعي تدخل قوات الإنقاذ على الساحل الشمالي في نيو ساوث ويلز

18/3/2017

سيدني - الميدل ايست تايمز الدولية: تم تنفيذ أكثر من 20 عملية إنقاذ من الفيضانات شمال نيو ساوث ويلز بعد أن تسبب هطول الأمطار الغزيرة في المنطقة بفيضانات وإغلاق لعدد من الطرقات.

وأفادت مديرية الطوارئ في الولاية عن إنقاذ عائلة صغيرة بعد محاصرتها بمياه الفيضانات في منطقة بونغالوالبين – تابيموبايل بين الطريق السريع "باسيفيك" والساحل.

وقال إيان ليكي من مديرية الطوارئ في ريتشموند تويد أنه تم إنتشال الأم والأب وطفل في الرابعة من عمره بواسطة مروحية إنقاذ.

وفي التفاصيل أوضح أنه كان من الصعب جدا العثور عليهم حيث أنهم يبعدون عن الطريق حوالى سبعة كيلومترات. ومع انتشار الضباب في المنطقة كان من الصعب جدا إيجادهم بواسطة المروحية.

وفي هذا السياق، أكدت مديرية الطوارئ جلب فرق إضافية بعد أن تلقت 2700 طلب مساعدة من جميع أنحاء نيو ساوث ويلز منذ يوم الجمعة.

ومن جهته قال مفوض مديرية الطوارئ في نيوساوث ويلز مارك سميثورت أنه يوجد 180 فريق على أهبة الاستعداد، مناشداً الجميع الابتعاد عن المياه ولاسيما خلال القيادة.







 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
حقوق الطبع 2007 - تيميس.كوم الشرق الاوسط